لائحة الكتب الكاملة | المسيح

الغلاف الملخص طرق التحميل
الصليب في الإنجيل والقرآن
بقلم اسكندر جديد

يقدم هذا الكتيب دراسة قيّمة عن الصليب وكلّ أثر له في الانجيل والقرآن، فهل القرآن ينكرها تماما مثلما يثبتها الإنجيل.

ترى المسيحية أن المسيح قد صُلِب وافتدى ذنوب البشر بحياته عندما صُلب، وأن الله قد تصالح مع البشر بالرغم من كثرة خطاياهم وافتداهم بدم المسيح.

يرى الاسلام أن عيسى بن مريم لم يصلب بينما صُلب شبيه له، وأن الله رفع عيسى إليه.

PDF HTML Audio
الله واحد في الثالوث الأقدس
بقلم زكريّا بطرس

يشرح المؤلّف الحقائق الصعبة التالية بطريقة مبسّطةٍ ومحكمة بشكلٍ عامٍّ مطلقٍ:

وحدانيّة الله الجامعة في الثالوث المقدّس، شهادة القرآن للثالوث المقدّس، أسماء الثالوث المقدّس، الثالوث المزيّف وإشراق النعمة.

PDF HTML Audio
الله والمسيح
بقلم اسكندر جديد

يدافع الكتيّب هذا عن العقيدة المسيحيّة بالرد على أسئلة المسلمين التالية:

من هو الله؟ هل من الممكن معرفة الله؟ ما هي البراهين الملموسة الداعمة لوحدانيّة الثالوت؟ كيف يجرّب إبليس إلهّا كالمسيح؟ أيكفي أن نؤمن بالمسيح نبيَّا ورسولاً؟ المسيح في التاريخ، ما هي الأدلّة على ألوهيّة المسيح؟

PDF HTML
حتمية كفارة المسيح
بقلم

الكتاب هو دراسة لموضوع الخطية في الاسلام والمسيحية، ولموضوع الكفارة وحتميتها. فالاعمال تعجز عن تحقيق الكفارة، وبدون سفك دم لا تحصل مغفرة، لذلك وجب حصول الفداء للقيام بعقاب الخطية وخلاص البشر.

PDF HTML
شخصيّة المسيح في الإنجيل والقرآن
بقلم إسكندر جديد

يبحث المؤلّف في الصفات المميّزة التي يضفيها الإسلام على المسيح (عيسى) وكذلك في المفهوم الخطأ لشخص المسيح.

يقارن المؤلّف في ميزات وصفات المسيح في الكتاب المقدّس والقرآن من حيث:

الصفات المميّزة، المعجزات، البنوّة، الألوهيّة، والطبيعة البشريّة للمسيح.

ويبحث المؤلّف بالإضافة إلى هذه النقاط: عقيدة الثالوث المقدّس، وحدانيّة الأقانيم في الثالوث والرد على المعترضين.

PDF HTML Audio
صلب المسيح حقيقة لا افتراء
بقلم جون جلكريست

هل صلب المسيح حقّا؟ إن هذا السؤال مهم جداً، لأن حول صلب المسيح وقيامته ترتكز تعاليم الديانة المسيحية. والكتاب المقدس الذي يعتبر مصدر الإيمان المسيحي، يؤكد لنا حقيقة صلب المسيح، كما يؤكد أن المسيح مات حقّا على الصليب.

ولم يخطّط إطلاقا للقيام بمحاولة انقلاب للاستحواذ على الحكم، أو للدفاع عن نفسه أثناء القبض عليه. محاولات من البعض للتشكيك في العقيدة المسيحية بخصوص صلب المسيح وموته.

PDF HTML
صلب المسيح وقيامته
بقلم جون جلكريست

هناك من يحاول التعرض لقضية الصليب – في موضوع نبوءة السيد المسيح عن مدة بقائه في القبر قبل القيامة – وبالرغم من ان الكتّاب البشيرون الاربعة كتبوا من أماكن متفرقة وازمنة مختلفة ، فقد جاء تأكيدهم واتفاقهم على شخصية المصلوب أنه هو السيد المسيح، لتتميم النبؤات والخلاص للانسان . ولان البعض لم يستطيعوا ان ينقضوا هذا الاتفاق، فلجأوا الى التشكيك في مدة بقاء السيد المسيح في القبر.

يرد الكاتب على هؤلاء بإبراز أنّ نبؤة «... كَمَا كَانَ يُونَانُ فِي بَطْنِ الْحُوتِ ثَلاَثَةَ أَيَّامٍ وَثَلاَثَ لَيَال، هكَذَا يَكُونُ ابْنُ الإِنْسَانِ فِي قَلْب الأَرْضِ ثَلاَثَةَ أَيَّامٍ وَثَلاَثَ لَيَال» (متى 12 : 39 – 40) قد تمت بحذافيرها تماما كما قال الرب يسوع المسيح.

PDF HTML
نصرة الحق
بقلم اسكندر جديد

مراسلات دارت بين المؤلف وأحد شيوخ السعودية حول بعض العقائد المسيحية المختلف عليها. وتعتبر هذه المراسلات مدخلا الى الحوار المسيحي الإسلامي.

PDF HTML
نور العالم
بقلم جورج فورد

في إنجيل يوحنا، الأصحاح الثامن، يقول الكتاب:

ثُمَّ حَضَرَ يَسُوعُ أَيْضًا إِلَى الْهَيْكَلِ فِي الصُّبْحِ، وَجَاءَ إِلَيْهِ جَمِيعُ الشَّعْبِ فَجَلَسَ يُعَلِّمُهُمْ... ثُمَّ كَلَّمَهُمْ يَسُوعُ أَيْضًا قَائِلاً: أَنَا هُوَ نُورُ الْعَالَمِ. مَنْ يَتْبَعْنِي فَلاَ يَمْشِي فِي الظُّلْمَةِ بَلْ يَكُونُ لَهُ نُورُ الْحَيَاةِ. فَقَالَ لَهُ الْفَرِّيسِيُّونَ: أَنْتَ تَشْهَدُ لِنَفْسِكَ. شَهَادَتُكَ لَيْسَتْ حَقًّا .أَجَابَ يَسُوعُ وَقَالَ لَهُمْ: وَإِنْ كُنْتُ أَشْهَدُ لِنَفْسِي فَشَهَادَتِي حَقٌّ، لأَنِّي أَعْلَمُ مِنْ أَيْنَ أَتَيْتُ وَإِلَى أَيْنَ أَذْهَبُ. وَأَمَّا أَنْتُمْ فَلاَ تَعْلَمُونَ مِنْ أَيْنَ آتِي وَلاَ إِلَى أَيْنَ أَذْهَبُ... أَنْتُمْ مِنْ أَسْفَلُ، أَمَّا أَنَا فَمِنْ فَوْقُ. أَنْتُمْ مِنْ هذَا الْعَالَمِ، أَمَّا أَنَا فَلَسْتُ مِنْ هذَا الْعَالَمِ. فَقُلْتُ لَكُمْ: إِنَّكُمْ تَمُوتُونَ فِي خَطَايَاكُمْ، لأَنَّكُمْ إِنْ لَمْ تُؤْمِنُوا أَنِّي أَنَا هُوَ تَمُوتُونَ فِي خَطَايَاكُمْ. فَقَالُوا لَهُ: «مَنْ أَنْتَ؟» فَقَالَ لَهُمْ يَسُوعُ:أَنَا مِنَ الْبَدْءِ مَا أُكَلِّمُكُمْ أَيْضًا بِهِ... مَتَى رَفَعْتُمُ ابْنَ الإِنْسَانِ، فَحِينَئِذٍ تَفْهَمُونَ أَنِّي أَنَا هُوَ، وَلَسْتُ أَفْعَلُ شَيْئًا مِنْ نَفْسِي، بَلْ أَتَكَلَّمُ بِهذَا كَمَا عَلَّمَنِي أَبِي... وَتَعْرِفُونَ الْحَقَّ، وَالْحَقُّ يُحَرِّرُكُمْ.

PDF HTML
هل الله ظهر في الجسد؟
بقلم اسكندر جديد

هل ممكن أن يتجسّد الله وتحلّ ذاته في جسد بشري؟

يبيّن الكاتب أن المسيح الذي ولد من العذراء مريم «صائرا في شبه الناس»، وعاش هنا على الأرض «في الهيئة كإنسان»، فجاع، وعطش، وتعب من السفر، ونام في السفينة، وأهين من البشر هو نفسه الذي «حلّ فيه ملء اللاهوت جسدياً» فكان بناسوته متحيزاً، وبلاهوته يملأ السماء والأرض، متّحداً مع الآب والروح القدس. وهذا سر شخصه الفائق «الذي لا يعرفه إلا الآب» (متى 11: 27). وهذا سر عظيم: «عَظِيمٌ هُوَ سِرُّ التَّقْوَى: اللهُ ظَهَرَ فِي الْجَسَدِ» (1تيموثاوس 3: 16).

PDF HTML Audio
هل المسيح هو الله!؟
بقلم الدكتور القس لبيب ميخائيل

كتاب «هل المسيح هو الله؟!» يتميز بأنه دراسة تحليلية لأخطر قضية من قضايا المسيحية «قضية لاهوت المسيح»، وفيه يخاطب المؤلف القلب والعقل معاً، ويقدم إجابة واضحة مدعمة بمواقع الآيات في الكتاب المقدس عن السؤال الخالد الذي ستردده الأجيال جيلاً بعد جيل «هل المسيح هو الله؟!».

PDF HTML
هل صُلب المسيح حقاً؟
بقلم فارس القيرواني

ان حقيقة صلب المسيح هي قضية جدلية رئيسية بين المسيحي والمسلم وحيث ان الصليب يُعتَبر من صُلب العقيدة الأساسية للكنيسة ككل . فالمسلمون ينكرون إنكاراً قاطعاً أن المسيح قد صُلب أو حتى مات موتاً طبيعياً. والمسيحيون يصرّون أنّ المسيح قد مات على الصليب ليطهر البشر من أغلال الخطية.

يستند المسلمون إلى آيات من القرآن. منكرين بذلك مبدأ الفداء وحاجة الانسان الى مخلص. بينما يرى المسيحيّون أنه لا خلاص من غير سفك دم، أي من غير عمل الكفارة الذي اتخذ شكله النهائي والأبدي على الصليب في شخص المسيح.

المفاهيم الرئيسية والخطوط العريضة للعقيدة المسيحية تستعرض التجسّد الإلهي في المسيح، وصلب المسيح الذي أدّى إلى موته فدية عن المؤمنين ولرفع خطية العالم، وقيامته المجيدة فتعطي الإنسان الخاطئ فرصة للنجاة من جهنم ونيل الحياة الأبدية.

PDF HTML
وحدانية الثالوث في المسيحيّة والاسلام
بقلم اسكندر جديد

لقد كان مفهوم الثالوث موضع جدل دائم بين المسيحية والاسلام، وقد برهن على مر العصور بأن يكون الخلاصة المتزنة والأكثر معقولية في الكتاب المقدس التي تعلم عن طبيعة الله.

الثالوث! هل هو اختراع بشري، أم إعلان إلهي؟ و ما هو إعلان الله للخليقة في الثالوث؟ هل تجدف المسيحية في إيمانها بالثالوث؟ كيف نرى الثالوث في ضوء المنطق؟ كيف فسر علماء الإسلام الثالوث؟ وهل ما ذكر في القرآن موجه للثالوث المسيحي؟

إنها أسئلة كثيرة يجتهد الكاتب من خلال هذا البحث دراستها ومقارنتها، محاولا الوصول إلى الغامض والصعب والغير مفهوم!

PDF HTML